تمكن أعوان مركز الامن الوطني بقصر السعيد واعوان فرقة شرطة النجدة ليلة أمس من القبض على مروع الأطفال بجهة  قصر السعيد، وذلك من خلال عمليات “البراكاجات” التي يقوم بها أو بالتهديد لهم بالطعن وسلبهم هواتفهم الجوالة وأموالهم .
وكشفت الابحاث ان من بين ضحاياه طفلا، كان قد تسبب له في انهيار عصبي ومرض نفسي حيث اصبح لا يرغب في الخروج من المنزل ولا حتى التوجه إلى الدراسة خوفا من ان يعترضه المتهم مجددا ويفتك منه اغراضه .
وقد اعترف المتهم بسلب 4 أطفال.
وباستشارة النياية العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس اذنت بالاحتفاظ به وتحرير محضر بحث في الغرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *