سجّل الميزان التّجاري للصّيد البحري وتربية الأحياء المائيّة، فائضا بقيمة 6,202 مليون دينار، إلى موفّى نوفمبر 2020، مقابل 6 ,209 مليون دينار،  خلال سنة 2019 أي بنسبة تطور تُقدّر بـ -% 3,3.

وقد بلغت صـادرات منتوجات الصّيد البحـري إلى موفّى شهر نوفمبر 2020 حوالي 20818,5 طن بقيمة 439,6 مليون دينار، مقابل 25721,5 طن بقيمة 516,3 م.د خلال نفس الفترة من سنة 2019.

ويعود تراجع قيمة إيرادات صادرات القطاع لتدني أسعار البيع عند التّصدير نتيجة انخفاض الطّلب خلال الموجة الأولى لجائحة كورونا، وقد تراجعت كمّيات صادرات الHخطبوط والحبار وأسماك الوراطة والسلطعون ومصبّرات التّن والسّردينة.

وفي المقابل شهدت صادرات التن الأحمر الطّازج ارتفاعا بحوالي 3,43 من حيث القيمة وبـ 8,47% من حيث الكميّة.

فيما بلغت واردات منتجات الصّيد البحري إلى موفّى شهر نوفمبر 2020 حوالي ,953100 طن بقيمة 237 مليون دينار، مقابل 66661 طن بقيمة ,7330 مليون دينار، خلال نفس الفترة من سنة 2019 حيث سجّلت انخفاضا من حيث الكميّة بـ %20,3 ومن حيث القيمة بـ %28,3.

ويعود هـذا الانخفاض خاصّة إلى تراجع كمّية واردات التن المجمّد الموجّه للتّصنيع وانخفاض وارداتنا من فراخ الأسماك، كما تراجعت واردات الرّخويات.

وقد بلغ إنتاج الصيد البحري وتربية الأحياء المائية من غرة جانفي إلى موفى شهر نوفمبر من سنة 2020، حوالي 111 ألف طن، مقابل 139 ألف طن خلال نفس الفترة من سنة 2019.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *