رغم ان اغلب المصادر أكدت كون وفاة زوجة الوزير والنائب السابق مهدي بن غربية كانت نتيجة انتحارها الا ان البعض كذب الأمر وقال انها ناتجة عن ازمة قلبية.

في هذا الصدد قررت النيابة العمومية فتح تحقيق للبحث في الأسباب الحقيقية للوفاة كما تم تحويل الجثة الى الطب الشرعي لإعداد تقرير مفصل سيتم على أساسه تحديد أسباب الوفاة.

في السياق أعلن بن غربية كون جثمان الراحلة سيوارى الثرى يوم غد في مقبرة بنور بولاية بنزرت.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *