أدانت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ما أقدمت عليه كوسوفو من اعتراف بالقدس المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني وقرارها بافتتاح سفارة في المدينة الواقعة تحت الاحتلال الصهيوني الغاصب

كما أكدت الجامعة في بيان لها اليوم الثلاثاء أن هذا القرار غير شرعي ويمثل خرقا للقانون الدولي الذي يعتبر مدينة القدس أرضا محتلة، ويحظر نقل السفارات إليها.

وشددت الجامعة على أن قرار كوسوفو يخرج على الإجماع الدولي في شأن افتتاح سفارات في القدس المحتلة، والذي لم تخترقه سوى دولتين فقط حتى الآن هما الولايات المتحدة وجواتيمالا.

كاتب المقال La rédaction

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *