جرائم بشعة هزّت العالم العربي في عام 2022

شهد العالم العربي خلال عام 2022 عدة جرائم بشعة أغلبها وقعت في مصر، وأثارت جدلا على منصات التواصل الاجتماعي.

في شهر جانفي الماضي، أقدم شاب على ذبح صديقه في الشارع، وفصل رأسه عن جسده، وتجول بها في الشارع، وعرفت هذه القضية بـ”سفاح الاسماعيلية”.

وفي شهر جوان الماضي، شهدت مصر أبشع جريمة حينما أقدم طالب مصري على ذبح زميلته أمام بوابة الجامعة في مدينة المنصورة شمال القاهرة لرفضها الارتباط به.

وقضت محكمة الجنايات بالمنصورة بإعدام الطالب محمد عادل لقتله زميلته نيرة أشرف، وذلك بعدما صادق مفتي مصر على حكم الإعدام خلال فترة لم تتجاوز 10 أيام.

وفي شهر أوت الماضي، شهدت محافظة الشرقية واقعة مماثلة، راحت ضحيتها فتاة على يد زميلها بالجامعة، بعدما سدد لها 33 طعنة في أنحاء متفرقة من جسدها.

كما هزت قضية مقتل الإعلامية المصرية شيماء جمال، الشارع المصري، حيث تخلص منها زوجها القاضي أيمن حجاج بمساعدة متهم ثاني وإخفاء جثمانها في قبر يحفرانه. وبعد أن نفذا جريمتهما، أحرقا الجثة لإخفاء معالمها، قبل دفنها.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: