تحوّل عدد من جماهير النادي الافريقي مساء أمس الأحد 10 جانفي 2021 إلى منزل رئيس للنادي الافريقي عبد السلام اليونسي لمواصلة الاحتجاج والمطالبة برحيله الفوري واستقالته من منصبه.

وقد أشعل المحتجون الشماريخ ورددوا شعارات تنادي برحيل اليونسي لمدة قصيرة قبل الانسحاب من المكان إثر وصول الوحدات الامنية التي استجابت لنداء بعض أجوار رئيس الإفريقي.

وقد علمنا أن اليونسي كان في منزله رفقة أفراد من عائلته أثناء هذه الأحداث.

وقامت وحدات الأمن بإيقاف عدد من المحتجّين لكن اليونسي تنازل عن حقّه في تتبعهم جزائيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *