علق جوهر بن مبارك أستاذ القانون الدستوري، على التسريب الصوتي لمايا القصوري بخصوص إقالة رئيس الحكومة السابق الياس الفخفاخ وتعويضه بهشام المشيشي.

وقال بن مبارك إن الخطة التي تم تنفيذها من طرف غرفة “سكّرة” تبدأ بفبركة ملف تضارب المصالح ضدّ الفخفاخ وحكومته ثمّ دفع شوقي الطبيب لتزعّم الهجمة قانونيا ثمّ استعمال أذرع لهم في القصر لترويع الرئيس ليسارع بالتخلي عن الحكومة ومن ثمّة تشكيل حكومة “طلبة التجمّع” وفي النهاية الالتفاف الكامل على الرسائل السياسية لانتخابات 2019.
واعتبر بن مبارك في تدوينة عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك أن نبيل القروي وحزب قلب تونس ليس بعيدا عن “الغرفة” وله في كتلته اعضاء بارزين من “الاكاديمية”، مضيفا أن عبير موسي ليست بعيدة ايضا ولعبت دورها في العملية بالتنسيق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *