يعود نشر الخبر التالي إلى يوم الثلاثاء 6 نوفمبر 2018 ، عندما أدلى استاذ القانون الدستوري آنذاك قيس سعيد لإذاعة “موزاييك” برأيه في امتناع الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي عن قبول التحوير الوزاري الذي قام به يوسف الشاهد عندما كان رئيسا للحكومة في ذلك الوقت : “قال أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد لموزاييك اليوم الثلاثاء 6 نوفمبر 2018 أن تداعيات عدم موافقة رئيس الجمهورية على التمشي الذي انتهجه رئيس الحكومة في التحوير الوزاري المعلن مساء أمس ‘سياسية ولا اثر قانوني لها، وفق تعبيره. وأضاف سعيّد أنه بإمكان رئيس الجمهورية أن يضغط إما عبر تعطيل إصدار الأوامر المتعلقة بتعيين أعضاء الحكومة الجدد أو بعدم تحديد موعد أداء اليمين الدستورية للوزراء الجدد أمامه، وفي ذلك خرق للدستور وتعطيل للسير العادي لدواليب الدولة، على حد قوله”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *