أعلن رئيس حركة مشروع تونس محسن مرزوق في تصريح اذاعي تقديم قضية ضدّ الحكومة وكل من له علاقة بملف التلاقيح لكشف من تسبّب في التهاون في عدم تمكين التونسيين من التلقيح في اجال مبكرة.

وبيّن  أنّ أحد قيادي حركة مشروع تونس جمع عدد من الشكاوى من المواطنين وتكفل برفع الشكاية الى القضاء لكشف كل ما يتعلق باسباب التأخر وأسباب التعامل منذ البداية مع شركات دون أخرى.

وقال محسن مرزوق ” الخصام بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة بسبب 15 ألف جرعة (30 ألف لقاح) ومن كان يقف وراء وصولها الى تونس يعد فضيحة..  وفي الأخير تبيّن أنّه لا علاقة لهما بذلك وأنّ رجل أعمال تونسي هو من ساهم في وصولها إلى تونس ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *