حزب العمال يدعو التونسيين إلى ‘التصدي للخطوات التطبيعية لمنظومة الإنقلاب الرافضة لإصدار قانون يجرّم التطبيع’

دعا حزب العمال، في بيان أدان فيه العدوان الصهيوني الغادر على غزة، دعا الشعب التونسي إلى الوقوف بقوة إلى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته والتصدي لكل ما اسماه “الخطوات التطبيعية لمنظومة الانقلاب التي تسير في هذا المجال على خطى من سبقها رافضة إصدار قانون لتجريم التطبيع”.

واكد الحزب أن هذا الهجوم الوحشي على غزة يمثل إدانة جديدة لقوى التطبيع من أنظمة العمالة والخيانة العربية التي لها مصلحة هي أيضا في إخماد المقاومة حفاظا على وجودها ومصالحها، حسب نص البيان.
كما استنكر تواطؤ من اسماهم “الامبرياليين الأمريكيين والغربيين عامة” مع الكيان الغاصب والمعتدي وصمت الهيئات الدولية التي ينكشف رياءها ونفاقها كلما تعلق الأمر بحقوق الشعب الفلسطيني.
كما وجه الحزب تحية لوحدة المقاومة الفلسطينية ووحدة الشعب الفلسطيني في كافة الأرض المحتلة وحولها، مؤكدا ثقته بقدرة المقاومة وحاضنتها الشعبية على الرد على هذا العدوان الغاشم متوجها بأحر التعازي إلى عائلات الشهداء وإلى الشعب الفلسطيني قاطبة متمنيا السلامة للجرحى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.