غادر إلى حدود اليوم الخميس 11 فيفري، 48 شخصا من بين اللذين احتسوا مادّة “القوارص”، المستشفى الجهوي بالقصرين، بعد ان خضعوا الى حصص تصفية الدم جراء المادة السامة، فيما لايزال شخصان يقيمان في العناية المركزة، وقد وُصفت حالتهما بالحرجة وفق ما أكده المدير الحهوي للصحة بالقصرين عبد الغني شعباني  .
يذكر أن العدد الاجمالي للمصابين جراء تناول مادة “القوارص”، التي جدت يوم الاحد الفارط  بلغ 59  مصابا في حين راح ضحيتها الى حدود اليوم 9 شبان .

كما تمكنت في وقت سابق وحدات الشرطة العدلية بالقصرين من إلقاء القبض على المتهمة الرئيسية في صنع وبيع المادة السامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *