دعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية اليوم الاثنين 28 ديسمبر 2020، إلى الرفع من درجة الحذر واليقظة وذلك على إثر رصد حملة تصيد جديدة بصدد الانتشار على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك من قبل قراصنة لاستهداف حرفاء البريد التونسي وخاصة الذين يستعملون خدمة التطبيقة الرقمية – د 17 – الخاصة بالعمليات المالية على غرار السحب والدفع والتحويل الاكتروني.

وأوضحت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية في بلاغ لها، بأن القراصنة يحثون المبحرين على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك من حرفاء البريد التونسي على الدخول إلى صفحة واب مشبوهة وزائفة تنتحل صفة المؤسسة المالية المذكورة، زاعمين أنه بالتسجيل فيها ستتم حماية بطاقاتهم المالية، وهو ما لا أساس له من الصحة.

وحثت في ذات السياق، حرفاء البريد التونسي، على التثبت في كل مرة من صحة وسلامة الصفحات التي يتم الولوج لها على الأنترنات عموما، وعلى مواقع التواصل الإجتماعي على وجه الخصوص، مؤكدة على ضرورة عدم الإدلاء بأي معطى خاص أو شخصي على الأنترنات وخاصة في ما يتعلق يالمعطيات ذات العلاقة بالحسابات المالية وببطاقات الدفع المالي.

وذكرت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية في هذا الصدد، بوجوب الرجوع في كل مرة إلى الهيكل الوطني الرسمي لاستيقاء المعلومة الصحيحة وللتأكد من صحة ومصداقية المعطيات المتداولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *