خطة “بي بي سي” اثر قرارها إغلاق البث الاذاعي العربي

 

كشفت بي بي سي عن خطة لإغلاق البث الإذاعي بعشر لغات وإغلاق حوالي 382 وظيفة في قسم الخدمة العالمية في محاولة لتوفير أكثر من 28 مليون جنيه إسترليني من النفقات السنوية لخدماتها الدولية.

ومن بين الأقسام التي أعلن إغلاقها إذاعة بي بي سي العربية بعد 84 عاما من انطلاقها، بالإضافة إلى البث الإذاعي بعدد من اللغات منها الفارسية والصينية والبنغالية.

ورغم أن الخدمات باللغات الأجنبية ستقلص لكنها لن تغلق تماما إذ سيتمكن جمهورها من متابعة المحتوى عبر الإنترنت. وستنقل الخدمة الرقمية باللغة العربية إلى مكتب بي بي سي في العاصمة الأردنية عمان.

وستعمل بي بي سي في محاولة لمواكبة العصر على التركيز على الإعلام الرقمي بما في ذلك خدمة البودكاست أو المدونات الصوتية، وسيستمر في المرحلة الحالية البث التلفزيوني المجدول باللغتين العربية والفارسية.

وستولي بي بي سي جزءا كبيرا من اهتمامها للبرامج الإعلامية الهادفة على وسائل التواصل الاجتماعي. كذلك ستركز على البرامج العلمية والثقافية وتوجه الاهتمام إلى المرأة والشباب، كما ستعطي عناية خاصة للبرامج الوثائقية.

وستحافظ بي بي سي على دورها في تقديم الأخبار لمئات الملايين من جمهورها خاصة في البلدان التي تعاني من نقص المعلومات. كما ستقدم لجمهورها ما يحتاجه من معلومات خلال الأزمات وستستمر في تقديم الخدمة الإعلامية بأكثر من 40 لغة كما قالت ليليان لاندور مديرة الخدمة العالمية.

وأضافت ليليان “هناك دليل مقنع لتوسيع الخدمات الرقمية، إذ زاد عدد المشاهدين أكثر من الضعف منذ عام 2018”.