اعتبر خليل الغرياني عضو المكتب التنفيذي للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، خلال استضافته في برنامج ميدي شو اليوم الخميس 1 أفريل 2021، أن تونس وصلت إلى وضعية صعبة للدّين العمومي تجعل التوجّه إلى إصلاحات عاجلة ضرورية. 

وفي إشارة إلى وضعية مجال البناء والمقاولات، أكد الغرياني أن الدولة تدين لقطاع البناء والأشغال العامة  بما يقارب 200 مليون دينار.

وعن الاتفاق الذي تم توقيعه أمس بين الاتحاد العام التونسي ورئيس الحكومة هشام المشيشي، قال ”الاتفاق إلي وقع بين هشام مشيشي و نورالدين الطبوبي  وقع أيضا في 2018 مع يوسف الشاهد”.

وفي سياق متصل، شدد الغرياني على عدم وجود أزمة بين منظمة الأعراف واتحاد الشغل، معلقا على تصريحات سامي الطاهري الأمين العام المساعد للاتحاد ”تصريحات سامي الطاهري وتدويناته هي تصريحات شخص في المكتب التنفيذي وليست موقف المنظمة..  والطاهري ليس غريبا على مواقف مماثلة وخطابه بسيط”.

وتابع ”لم يصدر بيان من اتحاد الشغل ردا على بياننا.. وخطاب الطاهري وراءه مفاوضات مؤتمرات.. وفيه نوع من السكيزوفرانيا…”’.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *