نشر الدكتور سمير عبد المؤمن على حسابه بمواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس 29 أفريل 2021 تدوينة قال من خلالها إنه لم يتمالك نفسه عن البكاء بعد المشاهد التي رآها بالمستشفى الميداني بالمنزه أين عاين أناسا لا تتجاوز أعمارهم 45 سنة تحت التنفس الاصطناعي بعد إصابتهم بفيروس كورونا، مشددا على انه كشخص لا يعرف طعما للاستسلام إلا أن هذه الجائحة تفوق بكثير طاقة احتمال بني البشر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *