اعتبر رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، أن امتناع رئيس الجمهورية قيس سعيد عن قبول الوزراء الجدد لأداء اليمين أمامه هو رفض للتحوير الوزاري الذي قام به رئيس الحكومة هشام المشيشي ونال ثقة النواب في البرلمان.

وفي حوار له عبر تطبيقة زوم، قال الغنوشي إن دور رئيس الجمهورية هو دور رمزي، مؤكدا أن تونس تعيش اليوم صعوبات المزج بين النظام الرئاسي والنظام البرلمان.

وشدد راشد الغنوشي على أن موضوع التحوير والوزراء هو من أنظار الحزب الحاكم وأنظار رئيس الحكومة وفق تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *