عبر عدد من الفلاحين بكامل  تراب الجمهورية عن تذمرهم من الزيادات الأخيرة التي تم إقرارها بتاريخ 15 جويلية الجاري على المواد العضوية الفلاحية وأكد عضو المكتب التنفيذي  للاتحاد التونسي للفلاحة و الصيد البحري المكلف  بالزراعات الكبرى محمد رجايبية في تصريح لموزاييك الجمعة 23 جويلية 2021  أن الزيادات التي أقرها المجمع الكيمائي مؤخرا مشطة وغير مسبوقة .

وبين محمد رجايبية أن هذه الزيادات مست الأسمدة الكيميائية المستعملة فلاحيا ومن بينها مواد SUPER 45 والأمونيتير والDAP والتي تراوح الترفيع  في أسعارها بين 30 إلى 44 % . وأبرز أن هذه الزيادات غير المدروسة تهدف لضرب منظومات الإنتاج وإثقال كاهل الفلاح الذي يعاني من عدة إشكاليات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *