سجلت ولاية زغوان، اليوم الأربعاء 2 جوان 2021، نتائج قياسية سلبية لمؤشرات فيروس كورونا، حيث ذكرسهيل بالي، المدير الجهوي للصحة، أن المصالح الصحية تلقت 81 نتيجة إيجابية لتحاليل مخبرية تثبت إصابة أصحابها بالفيروس، وذلك من جملة 166 عينة تم رفعها للغرض، بلغت بموجبها نسبة التحاليل الإيجابية لأول مرة 49 بالمائة.

وهكذا، ارتفع عدد الحالات النشطة إلى 384 مقابل 178 حالة في نفس اليوم من شهر ماي الماضي. كما بلغ إجمالي الإصابات 5010 حالة.
واعتبر المدير الجهوي للصحة أن “هذه النتائج التي لم تشهدها الجهة منذ ظهور الوباء، تمثل مؤشرا خطيرا ستكون له انعكاسات سلبية كبيرة على حياة المواطن وعلى المنظومة الصحية في الجهة”
وأضاف بالي أنه “تم إشعار الهياكل المختصة بخطورة الوضع الوبائي، وبضرورة اتخاذ إجراءات إضافية حازمة لمواجهة انتشارعدوى الفيروس وتطويقها”، مشيرا، في هذا السياق، إلى أن اللجنة الجهوية لمجابهة كوفيد ـ19 قد تعقد غدا الخميس جلسة للنظر في تطورات هذا الوضع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *