استنكر رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال لقائه برئيس الحكومة المكلّف بتسيير وزارة الداخلية هشام المشيشي ووزيرة العدل بالنيابة حسناء بن سليمان اليوم الجمعة 11 جوان 2021، حادثة الاعتداء على شاب في سيدي حسين من طرف بعض الأمنيين وما شهدته ودخول عدد من النواب إلى مقر القطب القضائي المالي.

وقال في هذا الإطار ‘ كيف لا تتحرك النيابة العمومية عندما تجرأ عدد من النواب الدخول إلى بهو المحكمة ؟’

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *