شكك سمير الوافي في رواية محامي صاحب مقهى رادس الذي تعرض قبل مغرب يوم أمس إلى هجوم اختلفت الروايات حول طبيعته.. و ساند الوافي رواية وزارة الداخلية بكون المهاجمين ليسوا الا مجموعة منحرفين ..شارحا اتهام المحامي منير بوعطور للمتشددين بالهجوم على المقهى بانه محامي جمعية “شمس” للمثليين الجنسيين وهو ماجعله يضمر حقدا متبادلا مع السلفيين..وبالتالي ما يضعه في موقف غير محايد وغير موضوعي..

ونشر سمير الوافي في هذا السياق التحديثة التالية على جداره في الفايسبوك:

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *