انتظم صباح اليوم الخميس موكب تسلّم شحنة جديدة من اللّقاح المضادّ لفيروس كوفيد-19 تشتمل على 200 ألف جرعة من لقاح ‏‏”سينوفاك” تقدّمت بها ‏جمهوريّة الصّين الشّعبيّة كهبة للجمهوريّة التّونسيّة وذلك في إطار التّعاون الصحّي القائم بين البلدين منذ ‏عقود‎.‎
وكان الموكب بإشراف وزير الصحّة فوزي مهدي وسفير الصين بتونس ‎ ‎زانغ جيانغو وبحضور أمير اللّواء طبيب مدير عام ‏الصحّة العسكريّة السيّد مصطفى الفرجاني.‏
وأعرب وزير الصحّة بالمناسبة عن إكباره وتقديره للجهود التّي ما انفكّت تبذلها جمهوريّة الصّين الشّعبيّة لمساندة بلادنا في ‏مجابهة جائحة كوفيد 19، مؤكّدا أنّ هذه الشّحنة ستساهم في التّرفيع في نسق الحملة الوطنيّة للتّلقيح ضدّ هذا الوباء‎.‎
ومن جانبه، أكّد سفير الصّين بتونس على أهمّية دعم التّعاون الثّنائي في المجال الصحّي ومساندة جهود تونس في مجابهة هذه ‏الجائحة العالميّة وكذلك المساهمة في إنجاح الاستراتيجيّة الوطنيّة للتّلقيح ضدّ كوفيد 19‏‎.‎
وقد تولّى الطّرفان بالمناسبة التّوقيع على محضر تسلّم هذه الهبة.‏

   

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *