نظم عدد  من سواق التاكسي امس الثلاثاء 06 أفريل 2021 احتجاجية أمام مقر وزارة النقل للتنديد بقرار الوزير بخصوص منع إسناد شهادة الفحص الفني لكل عربة مجهزة بعجلات مقتناة من خارج المسالك القانونية، وكانت المفاجأة أن تفطن المحتجون إلى أن سيارة الوزارة التي كانت رابضة هي نفسها لا تستجيب للشروط التي وضعها الوزير وإطارات ليست فقط مهربة  بل مهترئة (تعود إلى سنة 2015) وتشكل خطرا في الطريق والأغرب أن الاطارات أقدم من السيارات ، ما جعلهم يفضحون الحادثة بمكبرات الصوت و”الطبال والزكار” وينددون بقرار الوزير معز شقشوق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *