اكد النائب اسامة الخليفي رئيس كتلة حزب قلب تونس اليوم الاربعاء 21 افريل 2021 ان مغادرة حزبه الائتلاف الحكومي غير مطروحة حاليا مقرا في نفس الوقت بوجود اراء مختلفة صلب الكتلة وتقييم للاداء الحكومي مشددا على ان الكتلة تنضبط في الاخير للقرارات التي يتخذها الحزب بعد التشاور بين مختلف الاطراف

وابرز الخليفي خلال مداخلة على اذاعة ifm ان حزبه يتخذ قراراته دائما في مصلحة البلاد لافتا الى انه يعتبر ان ايجاد فراغ حكومي في ظل ازمة اقتصادية واجتماعة ووبائية ليس في مصلحة البلاد ومن قبيل العبث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *