اقترحت شبكة التربية والتكوين والبحث العلمي، اليوم السبت 9 جانفي 2021، فرض حجر صحي شامل في البلاد لمدة لا تقل عن عشر أيام واعتماد نظام السداسي خلال السنة الدراسية الحالية، من أجل كسر حلقات العدوى بفيروس “كورونا “.

ودعت الشبكة، في بلاغ تلقت وكالة تونس افريقيا للأنباء  نسخة منه، إلى إحداث لجنة من أهل القطاع لإعداد خطة إستراتجية لما تبقى من أيا م السنة الدراسية، مؤكدة أم نظام الأفواج و التخفيف في البرامج التعليمية لن يؤثر على جودة المنظومة التعليمية ،وفق تقديرها.
وطالبت الهيئة المديرة لشبكة التربية و التكوين والبحث العلمي من الحكومة مزيدا من الحزم لتطبيق البروتوكولات الصحية معتبرة حياة المواطن التونسي فوق كل اعتبار.

من جهتها، أكّدت الناطقة باسم وزارة الصحة ومديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، خلال إشرافها على اجتماع خلية الأزمة بجندوبة اليوم السبت 9 جانفي 2021، أنّ الوضع الوبائي صعب وخطير ويتطلب اليقظة والحذر وتفعيل جميع شروط الوقاية وقرارات اللجنة العلمية، خاصة المتعلقة بحظر الجولان والتنقل بين المدن وإجبارية ارتداء الكمامة.

وصرّحت نصاف بن علية أنّ الوضع خطير في 19 ولاية و120 معتمدية ذات خطورة مرتفعة وانتشار مجتمعي لهذا الوباء نتيجة التراخي خلال شهري نوفمبر وديسمبر من سنة 2020.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *