أكّد رياض دغفوس عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا اليوم الثلاثاء 6 أفريل 2021 أنّ تطبيق الحجر الصحي الشامل في تونس أصبح صعبا، مشددا على اهميّة احترام الاجراءات الواضحة والسهلة وتوخي الحذر وتجنّب التجمعات، لافتا الى أنّ الحل الوحيد اليوم هو اجراء التلقيح.

ونقلت إذاعة “حوهرة أف أم” عن دغفوس قوله “يقتضي ايقاف تفشّي الفيروس حجرا صحيا لـ3 أسابيع كأقل تقدير أو 6 أسابيع ” مضيفا “كل المؤشرات السلبية تدل على أن الموجة الثالثة من فيروس كورونا في الطريق”.

وتابع “عدد المصابين الوافدين على المستشفيات في تزايد يومي وما يميز الموجة الثالثة هو دخول السلالة البريطانية سريعة الانتشار إلى تونس ” مُحذّرا من أنّ عدم تطبيق الاجراءات الوقائية قد يؤدي إلى الإصابة بالفيروس وامتلاء المستشفيات ونفاذ طاقة استيعاب أقسام الانعاش.

وكانت وزارة الصثحّة قد أعلنت في بلاغ صادر عنها حول متابعة الوضع الوبائي في البلاد، أنّه تمّ بتاريخ 4 أفريل الجاري تسجيل 28 وفاة و1133 اصابة جديدة بفيروس كورونا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *