قال الدكتور المختص في علم الأجنة، حاتم الغزال،  بأن البلاد التونسية مقبلة على 10 آلاف وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال شهرين على الأقل

وأضاف الغزال في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بأنّ الحل الوحيد لتفادي هذه النسبة ن الوفيات الناجمة عن تفشي الوباء هو أخذ أقصى درجات الحيطة و الحذر، مع ضرورة تجنب أي مكان مزدحم و مع ارتداء كمامتين مزدوجتين في أي مكان مغلق ، لأن هذه السلالة أكثر عدوى من السابقة ، حسب تعبيره

واعتبر الدكتور أنّ الإجراءات التي ستتخذها الحكومة هذا الأسبوع مهما كانت قوية فهي متأخرة جدا و لن يكون لها مفعول على الارتفاع الكبير للوفيات الذي سنشهده خلال شهر رمضان و لكنها تبقى مهمة جدا لتجنب تواصل الكارثة لمدة أطول، وفق نصّ التدوينة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *