إستقبل رئيس مجلس نوّاب الشّعب، راشد الغنوشي بعد ظهر أمس، الثلاثاء 13 أفريل 2021، بقصر باردو، وزير الصحة فوزي المهدي، بحضور العياشي الزمال، رئيس لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية. وتناول اللقاء تطور الوضع الصحي وإنتشار الوباء بالبلاد.
وأكّد وزير الصحة أن الوضع الوبائي خطير مع سرعة إنتشار الفيروس وتحوّله السريع خصوصا بالجهات الداخلية، ومما زاد في تفشى الفيروس عدم إلتزام المواطنين بالتدابير الوقائية والمشاركة في التجمعات خلال المناسبات والإكتظاظ المفرط في الأسواق العمومية.
وأكد رئيس المجلس ضرورة التسريع في نسق التلقيح الذي لا يزال بطيئا وأهمية توعية المواطنين وحثهم على التسجيل
وأشار إلى أن الحلّ الوحيد للتخلص من هذا الوباء وعودة النسق العادي للحياة الاجتماعية والاقتصادية، يتمثل في التلقيح مع الحرص على التدابير الوقائية.
من جهته، إستعرض رئيس لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية جملة من المعطيات المتعلقة بالوضع الوبائي وأبرز خطر تراجع طاقة إستيعاب المستشفيات للمرضى، إلى جانب نقص الإمكانيات خصوصا أسرة الإنعاش والأوكسيجين، كما أشار إلى ضرورة إتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي الإكتظاظ بمراكز التلقيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *