أكد مصدر طبي مطلع لـ “ديوان أف أم” أن المصالح الصحية بصفاقس فتحت تحقيقا طبيا اثر وفاة مواطن أمس بعد ساعات من تلقيه تلقيح فيروس كورونا بمركز التلقيح بساقية الدائر مضيفا أنه سيتم تشريح الجثة للوقوف على أسباب الوفاة.
وأضاف المصدر ذاته أن تشريح الجثة سيحدد ما إذا كان المتوفي مريضا بالفيروس أثناء عملية التطعيم ولا يحمل أي أعراض وأن كل من تعرض للاصابة بالفيروس لا يمكن تلقيحه إلا بعد مرور 6 أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *