تحدّث النائب بالبرلمان المجمد العياشي الزمّال، ليلة امس 13 سبتمبر 2021، عن تجربته مع الكاميرا خفية “بطاقة جلب” للاعلاميين زهير الجيس ووليد الزريبي.

واكّد انه كان من بين الضحايا، معبّرا عن اعجابه بالفكرة.

وقال في تدوينة على حسابه الرسمي “فيسبوك” : “اليوم بلغني خبر إيقاف وزارة الداخلية تصوير برنامج الكامرا الخفية (بطاقة جلب) للإعلامي زهير الجيس ووليد الزريبي، وكنت من بين ضيوفهم “ضحاياهم”، ولقد أعجبتني كثيرا طرافة الفكرة والاحترافية العالية لفريق البرنامج، فقد تمّ الأمر بكلّ عفوية، دون تدخلات أو توجيهات لدرجة انه كان “واقعيا”. وقد تقبلت ما جرى بكل روح رياضية.

تفاجأت بإيقاف البرنامج، لذلك أعبّر على استغرابي لهذا الأمر وأجدد دعمي لفريق البرنامج، وأعبّر على رفضي لكل محاولة للتأثير في الإعلام أو توجيهه.

حرية الإعلام مكسب كبير. والصحافة الحرة هي علامة تطور الشعوب و ترسخ الديمقراطية والابداع فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *