اطاح   أمس اعوان مركز  الامن الوطني بالعطار التابع لمنطقة  الامن الوطني بسيدي حسين بمصنفة خطيرة معروفة بكنية “بنت الغراب” محل مناشير تفتيش في قضايا براكاجات ،وعنف شديد، وبحوزتها كمية من المخدرات اعترفت انها كانت بصدد ترويجها بالمؤسسات التربوية بجهة سيدي حسين .

وبالتحري معها اتضح انها غادرت السجن حديثا بعد أن قضت عقوبة ب3 سنوات في قضية براكاج لفتاة وتهديدها بموسى وسلبها اموالها ومصوغها خلال مرورها بنهج السبخة بسيدي حسين .

كما اعترفت بارتكاب عمليات سلب ونشل بجهة سيدي حسين.

وباستشارة النياية العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس 2 اذنت بالاحتفاظ بها وتحرير محضر في الغرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *