قال رئيس حزب آفاق تونس فاضل عبد الكافي اليوم الخميس في رسالة وجهها لرئيس الجمهورية قيس سعيد “نحن مواطنون ولسنا رعايا”.

واعتبر عبد الكافي في حديث إذاعي أنه “لا خاب من استشار فكل شخص له جانب من الحقيقة  ومن الضروري استشارة المنظمات والأحزاب”.

وتابع “أن رئيس الجمهورية في خطاباته يتحدث عن الفُسّاد والخونة ومن لا يحبون البلاد لكن إلى الآن لم يعلن عنهم وطالب بضرورة الكشف عن هذه الأطراف”.

شددعلى أن رئيس الجمهورية هو من يحكم البلاد بمفرده منذ 4 أشهر وهو المسؤول عن النقص المسجل في الأدوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *