كشف فوزي عبد الرحمان الناشط السياسي والوزير السابق اليوم الاربعاء 13 اكتوبر 2021 ان تونس خسرت خلال المدة الاخيرة مشروعين وصفهما بالكبيرين في اطار التعاون الامريكي التونسي قال ان قيمة الاول 500 مليون دولار وان قيمة الثاني تتراوح بين 10 ملايين و20 مليون دولار.

وأرجع عبد الرحمان قرار الغاء المشروعين الى ما اعتبره “انعدام الثقة” داعيا رئيسة الحكومة نجلاء بودن الى العمل على استعادة ثقة الاطراف الاجنبية .

وقال عبد الرحمان خلال حضوره اليوم في برنامج “ميدي شو” :” تونس خسرت خلال المدة الاخيرة في اطار التعاون الامريكي مشروعين كبيرين احدهما قيمته 500 مليون دولار اي 1500 مليون دينار وكان سيُمضى خلال شهر جويلية الماضي وهو في شكل هبة كانت ستخصص لتطوير المنظومة المائية وميناء رادس”.

وأضاف” تم الغاء هذا المشروع لانعدام الثقة ..تم الغاء مشروع ثان بعد 25 جويلية في شكل اعانة امريكية بقيمة جملية تتراوح بين 10 ملايين و20 مليون دولار كان من المفترض ان يُمضى مع حكومة هشام المشيشي ويتعلق بدعم مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني في تونس وتركيز الديمقراطية ..تم الغاء المشروعين لانعدام الثقة وعلى رئيسة الحكومة الجديدة العمل على استعادة ثقة الاطراف الاجنبية واستعادة هذه المشاريع المهمة لتونس”.

وتابع “النسيج الافتصادي يستغيث.. 60 الف مؤسسة اقتصادية تعيش صعوبات كبيرة ..ادعو رئيسة الحكومة الجديدة لايلاء اهمية لهذه المؤسسات وخاصة المنظومة المصرفية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *