شهدت شبابيك الخطوط التونسية في باريس حالة من الفوضى على اثر تدفق مجموعة كبيرة من المواطنين بالخارج لاقتناء تذاكر العودة الى أرض الوطن بأسعار تفاضلية.
وتدخل الأمن الفرنسي لتنظيم الطوابير.
يذكر أن الحكومة التونسية قد اقرت تسعيرة تفاضلية للمواطنين بالخارج من أجل تمكينهم من العودة الى أرض الوطن.

وبالنسبة لألمانيا كشف وزير النقل هشام بن إحمد ، الجمعة الماضي ، أن الحكومة قررت، اضافة 1200 مقعد على متن الخطوط التونسية لفائدة التونسيين بألمانيا ، يمكن الحصول عليها عبر إقتطاع تذكرة ذهاب واياب بسعر موحد بقيمة 380 أورو (ألف و263 دينارا) مما يجعله سعرا ” جيدا ” بالنسبة للأسعار المتوفرة.

وأكد الوزير أن هذا القرار يضاف الى 1000 تذكرة للسفر ، خصصت سابقا ، عبر اسطول الخطوط التونسية انطلاقا من ألمانيا ، بنسبة 40 بالمائة مطلع العام الجاري وقد بيعت هذه التذاكر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *