جدّد رئيس الجمهورية قيس سعيد تأكيده أن المبادئ والقيم لا يمكن أن تكون موضوع نقاش، وأن محاربة الفساد ليست مجرد شعار يرفع أو خطاب يلقى بل هي ثبات على المبادئ أولا وملاحقة الفاسدين مهما كانت مراكزهم ثانيا، وذلك خلال لقائه اليوم الجمعة 19 فيفري 2021 رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية سمير ماجول بقصر قرطاج.

وافادت رئاسة الجمهورية في بلاغ لها، أن قيس سعيّد، أكد متابعته للصعوبات التي تواجهها قطاعات الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، خاصة في ظل عدم تطوير التشريعات التي تستجيب لمطالب هذه القطاعات وفي ظل حالة الانفلات.

واعتبر رئيس الدولة أن ذلك يؤثر سلبا لا على القطاعات المذكورة فحسب، بل على مداخيل الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *