يتواصل الجدل حول اختيار البرازيل لتنظيم كوبا أمريكا المقرر إقامتها بداية بعد أقل من عشرة أيام خصوصاً مع تعالي الأصوات المنادية بإلغائها نظراً للوضع الوبائي في البلاد. 

وتشير آخر الأخبار القادمة من البرازيل إلى رفض عمدة ريو احتضان مباريات من المسابقة في المدينة التي تشهد ارتفاعاً كبيراً في عدد الإصابات بحالات كوفيد.

ووفقاً لما نقله موقع غلوبو البرازيلي فإن عمدة مدينة ريو إيدوارد بايس أشار في تصريحات صحفية إلى أنه لم يقع استشارته قبل قبول تنظيم ثمانية مباريات من كوبا أمريكا في المدينة وأن الوضع الوبائي الخطير سيدفعه حتماً إلى رفض ذلك في صورة تواصل ارتفاع الإصابات والوفيات جراء فيروس كورونا.

إلى ذلك أشارت نفس المصادر إلى أن الإطار الفني و لاعبي منتخب البرازيل قد اجتمعوا لساعات طويلة خلال الأسبوع الحالي و أن النية تتّجه إلى إعلانهم عن رفضهم المشاركة اي كوبا أمريكا المقامة في بلادهم.

ويذكر أن اتّحاد أمريكا الجنوبية كان قد أعلن بداية الأسبوع الحالي عن نقل كوبا أمريكا المزمع إقامتها بين 13 جوان و 10 جويلية من الأرجنتين إلى البرازيل في قرار أسال الكثير من الحبر نظرا للوضع الوبائي الخطير التي تشهده البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *