“كورونا” تحرم الاسطورة رونالدو من حضور مواجهة البرازيل وصربيا…

تعرض أسطورة الكرة البرازيلية السابق رونالدو نازاريو، ورئيس ناديي بلد الوليد الإسباني وكروزيرو البرازيلي للإصابة بفيروس كورونا للمرة الثانية، ولم يتمكن من حضور أول مباراة لمنتخب بلاده في كأس العالم 2022 بقطر، ليلة البارحة.

وفاز المنتخب البرازيلي بثنائية نظيفة على نظيره منتخب صربيا سجلهما المهاجم ريتشاردسون، وذلك في أول مباراة للسيليساو في المونديال ضمن المجموعة الثامنة.

ونشر رونالدو مقطعًا مصورًا على حسابه الشخصي في موقع “تويتر”، كشف من خلاله عن مدى الإنهاك البدني الذي يعاني منه، مشيراً إلى أنه كان يعتقد في البداية أنه يعاني من إنفلونزا عادية، قبل أن يتأكد من إصابته بالفيروس عقد خضوعه لفحوصات.

ولن يتمكن رونالدو من السفر إلى قطر من دبي، حيث سيخضع للعزل الصحي هناك لخمسة أيام، قبل التنقل إلى قطر لحضور مغامرة منتخب بلاده في مونديال 2022.

وكان اللاعب البرازيلي السابق قد سافر من دبي إلى قطر، ليحضر المباراة الافتتاحية للمونديال والتي جمعت الإكوادور والمنتخب المضيف يوم 20 نوفمبر الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *