ولفت مهدي مبروك في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء الى أن المنظومة الصحية تعمل حاليا في حالة انهاك منذ تواتر الموجات الثلاث لانتشار الفيروس حيث أنها تعيش فترة صعبة حسب توصيفه منذ الموجة الاولى والثانية لانتشار فيروس كورونا السابقين والموجة الثالثة التي تعيشها تونس حاليا والتي تسببت في تداعيات سلبية على المنظومة .

يشار الى أن وزير الصحة فوزي المهدي، كان قد أعلن عن دخول تونس موجة رابعة مرتقبة منتصف شهر جوان الحالي بسبب تطور الفيروس وحدوث طفرات عليه.

وبين عضو اللجنة العلمية أن الوضع الوبائي يتميز بحالة استقرار بدرجة الخطورة، محذرا من أن تواصله على هذا النسق يمكن أن يؤدي الى خروج الوضع عن السيطرة وانهيار المنظومة الصحية.