قال الوزير السابق عبيد البريكي اليوم الاثنين 10 جوان 2019، إن ما يحدث في الساحة السياسية في هذه الفترة غريب ويذكر بفترة بن علي وما فعل عند الانقلاب على بورقيبة واستحواذه على الحكم.

واضاف البريكي لدى حضوره في برنامج تونس اليوم على قناة “الحوار التونسي” من حق أي كان أن يؤسس حزبا ولكن من حيث الأخلاق لا يمكن أن يتم ذلك … شخص في الحكم يؤسس حزبا (في اشارة إلى يوسف الشاهد ) من حيث الأخلاق لا يستقيم ..هذا يذكرني ببن علي.. بن على أسس حزبا وهو يحكم “.

واشار إلى أن تأسيس الشاهد حزبا وهو في السلطة سابقة لم يقم بها إلا بن علي مذكرا بأنه وصل إلى الحكم بالنداء وان تحيا تونس هو وليد النداء متابعا” هذه أشياء غريبة تحصل في البلاد”.

وانتقد ما قال إنه غياب اية مشاريع اقتصادية أو اجتماعية أو سياسية معتبرا ان الحراك السياسي يتمحور حول تحالفات لخوض الانتخابات القادمة وطمعا في الكراسي وابعاد نجل الرئيس من عدمه والحنين إلى عهد بن علي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *