تفشى مرض غامض في مدرسة داخلية بولاية صكتو في أقصى شمال غربي نيجيريا، وتسبب في وفاة طالبة وإصابة أكثر من 30 آخرين تم نقلهم إلى المستشفى

وانتشرت صور تظهر طالبات على أرض قاعة كبيرة في مستشفى، وبدين في حالة صحية صعبة، فيما أطلق مسؤولون صحيون في الدولة الواقعة غرب إفريقيا تحقيقا واسع النطاق معرفة المرض ويبدو أن الأكثر قلقا هو أنه معد، مما قد يعني أنه قد ينتشر على نطاق أوسع، وفق صحيفة ”صن” البريطانية

وأشارت وسائل إعلام محلية، إلى أن المرض قد يكون “التهاب السحايا”، لكن السلطات رفضت تأكيد هذا الأمر

يذكر أن من أعراض مرض السحايا الصداع والحمى والعنق المتصلب، والتي يبدو أن الطالبات يعانين منها

وقال مسؤول في وزارة الصحة بالولاية أنه تم رفع عينات من الطالبات المرضى للتحقق من أسباب مرضهن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *