وجهت تهم القتل العمد وتعزيز جرائم الكراهية وإساءة معاملة كبار السن لمصاب بفيروس كورونا في إحد المستشفيات الأمريكية، بعد أن قتل شخصا آخرا مصابا بالفيروس أيضا.

ووفقا لبيان صادر عن إدارة شرطة مقاطعة لوس أنجلوس فإن المتهم أن، جيسي مارتينيز، (37 عاما) ضرب المريض الآخر وهو من الجنسية الإسبانية (82 عاما) بجهاز الأكسجين، بعد أن غضب منه لأنه يصلي دائما، مما أدى إلى وفاته.

وأكدت الشرطة أن مرتكب الجريمة والضحية لا يعرفان بعضهما، وكانا يتلقيان العلاج من كورونا في الغرفة نفسها.

وتم تحديد كفالة مارتينيز بمبلغ مليون دولار، ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة وادي أنتيلوب يوم الاثنين المقبل.

المصدر: “The Hill”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *