أكّد رئيس الكتلة مصطفى بن احمد، في تصريح لموزاييك اليوم الإثنين 25 جانفي 2021، أنّ كتلة حزب تحيا تونس لن تمنح الثقة للوزراء المقترحين الذين تعلقت بهم شبهات فساد وانتماء حزبي ولكنها ستساند التحوير من منطلق المساندة النقدية للحكومة.

ورجّح بن أحمد إمكانية تعديل أو تغيير موقف الكتلة بعد لقاء رئيس الحكومة لكتلة ائتلاف الكرامة رغم أنّها تنتمي للمعارضة وهو ما يضفي ضبابية على موقف رئيس الحكومة وأثار استغراب كتلة حزب تحيا تونس التي ستجتمع لاعادة النظرفي موقفها من التصويت على التحوير الوزاري في الجلسة العامة ليوم غد الثلاثاء 26 جانفي 2021، وفق تعبيره.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *