قال مفتي الجمهورية عثمان بطيخ إنه من الأفضل صلاتها في المنزل مؤكدا أنها ليست فرضا في الجوامع.

واعتبر المفتي أن القرار يبقى بيد اللجنة العلمية ووزارة الشؤون الدينية.

وتابع المفتي أن التراويح نافلة ويا حبذا لو تتم صلاتها في المنزل “مش لازم في الجامع وراء الامام”

وأضاف المفتي أنه من الصعب تحديد عدد المصلين في الجوامج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *