لقي 45 شخصاً على الأقلّ حتفهم ليل الإثنين-الثلاثاء في بلغاريا في حادث حافلة كانت تقلّ مواطنين من مقدونيا الشمالية، كما أعلنت السلطات في صوفيا.
وقال المفوّض نيكولاي نيكولوف المسؤول عن إدارة الكوارث في تصريح بثّه التلفزيون الرسمي “بي إن تي” إنّ “45 أو 46 شخصاً قضوا” في الحادث الذي وقع على طريق سريع على بُعد 40 كيلومترا جنوب العاصمة صوفيا.
وأضاف أنّه “أمكن إنقاذ سبعة ركّاب” نقلوا إلى أحد مستشفيات العاصمة.
ولم تتّضح في الحال أسباب الحادث ولا ملابساته.
وذكرت قناة “بي تي في” التلفزيونية أنّ 12 طفلاً كانوا في الحافلة التي كانت متجّهة من اسطنبول إلى سكوبيي.
وقال رئيس وزراء مقدونيا الشمالية زوران زاييف في تصريح لمحطة “نوفا” التلفزيونية “هذه مأساة. نحن لا نعلم ما إذا كان كلّ الضحايا من مقدونيا الشمالية ولكن هذا ما نفترضه لأنّ الحافلة مسجّلة في هذا البلد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *