مثل ملف الأموال المنهوبة في الخارج أهم محاور استقبال رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء الإثنين 18 جانفي 2021 بقصر قرطاج لسهام بن سدرين الرئيسة السابقة لهيئة الحقيقة والكرامة.

وأشار رئيس الدولة، حسب بيان لرئاسة الجمهورية، إلى المساعي التي يقوم بها للحصول على تفويض لعدد من المحامين التونسيين الذين يعملون في جنيف حرصا على متابعة هذا الملف وعدم التفريط في هذه الأموال التي تمثل ثروة للشعب التونسي. كما أعرب عن امتعاضه من التراخي الذي شهدته عملية استرجاع الأموال منذ سنة 2015.

وجدّد رئيس الجمهورية تأكيده على أهمية أن يشارك أبناء الجهات في صنع القرار لتفعيل مبدأ التمييز الإيجابي وتحقيق العدالة حتى تعود السلطة الفعلية للشعب التونسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *