اعتذرت وزارة الفلاحة والموارد المائيّة والصّيد البحري عما صدر عن الدّائرة الجهويّة بمدنين لديوان الحبوب حول اعتزام الدّيوان انتداب عونين اداريين عرضيين واشتراط أن يكون الجنس “ذكر”.
وأدانت الوزارة في بلاغ لها، الخميس، هذا الخطأ في حق النّساء التّونسيات والتّمييز القائم على أساس الجنس، متقدمة باعتذارها باسمها وباسم الوزيرة عاقصة البحري.
وأشارت وزارة الفلاحة، أنه ولتدارك هذا الخطأ تمّ سحب هذا العرض وسيتمّ تعويضه بآخر.
كما أكدت وزيرة الفلاحة على الزاميّة التقيّد بالفصل 15 من الدّستور الذّي ينص على أن الإدارة العموميّة تُنظّم وتعمل وفق مبادئ الحياد والمساواة، داعية الى الالتزام الكلي بالقوانين الوطنيّة والدّوليّة المناهضة للتّمييز والضّامنة للمساواة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *