موسي: ”دستور الرئيس” وثيقة لاستعمار واستعباد التونسيين

خلال إشرافها على ندوة اليوم الأحد 4 ديسمبر 2022 بصفاقس للحزب الدستوري الحر  تحت شعار ” الحزب الدستوري والاتحاد العام التونسي للشغل : تاريخ مشترك من أجل الدولة الوطنية ”  في إطار إحياء الذكرى 70 لاغتيال الزعيم الوطني والنقابي الشهيد فرحات حشاد، وصفت عبير موسي  دستور  ” الرئيس قيس سعيد الجديد ” بأنه عبارة عن وثيقة لاستعمار واستعباد التونسيين وان الإنتخابات المنتظرة ستدمرهم  وتجني عليهم، وفق تقديرها.

وأضافت موسي في تصربح لموزاييك أن البلاد اليوم في وضعية العبودية بلا حقوق وبلا أي إمكانية للطعن أمام قضاء عادل ومنصف وبلا اي إمكانية للإعتراض أمام رئيس يحكم وفق توصيفها بالقوة الصلبة وأنه يواجه المعارضين له بالقنابل المسيلة للدموع و” الماتراك ” والهرسلة الأمنية ثم يسلط عليهم الميليشيات الفايسبوكية لتشويههم وتقزيمهم  إلى جانب بعض ” الأبواق الإعلامية المناصرة لتمشي الرئيس ” في بعض المنابر، حسب قولها.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: