مونديال كرة اليد: تونس تحاول تفادي الفضيحة/ المنتخب التونسي يطارد بصيص أمل… إليك فرضيات التأهل

بعد التعثر أمام البحرين وبلجيكا، بتحقيق تعادل وهزيمة، يواجه المنتخب التونسي لكرة اليد مساء اليوم الثلاثاء 17 جانفي/كانون الثاني، العملاق الدنماركي في الجولة الثالثة، بداية من الساعة الثامنة والنصف.

ويطارد زملاء الحارس ياسين بلقايد بصيص أمل للتأهل إلى الدور الثاني وتفادي فضيحة الانسحاب المبكر.

وتبقى حظوظ السواعد التونسية في التأهل قائمة، من خلال الانتصار على الدنمارك مباشرة دون انتظار نتيجة المباراة الثانية.

أما في صورة التعادل، فإن تأهل المنتخب يبقى مشروطا بعدم انتصار البحرين على بلجيكا.

وفي حال انهزم المنتخب، فيجب أن تكون خسارته بفارق أقل من 10 نقطة، مع هزيمة البحرين أمام بلجيكا بفارق لا يقل عن نقطتين.

وفي حال التأهل رغم الهزيمة أمام الدنمارك، لن يحصل المنتخب التونسي على أي نقطة حوافز في الدور الثاني.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: