اكد النائب عن الكتلة الديمقراطية نبيل حجّي اليوم الثلاثاء 29 ديسمبر2020 في رده على مبادرة عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر والتي وُجهت لعدد من الكتل والمنظمات أنّ ” الكتلة غير معنية بهذه المبادرة ” وان “عبير موسي تدعي ما لا تستطيع” معتبرا انها تريد ان يكون لها حجم اكبر من حجمها .

وقال حجي في تصريح لـ”الشارع المغاربي” : “من السذاجة وقساوة الدهر أنّ كتلة تضم 16 نائبا تريد قيادة 130 نائبا” مبرزا انه بعملية حسابية بسيطة فإن ما تبقى من مجموعة الـ130 نائبا دون احتساب كتلة الدستوري الحر، اي 114 نائبا قادرون لوحدهم على سحب الثقة والتصويت على الحكومة وتمرير القوانين العادية والاساسية .

وذكر بأن الكتلة الديمقراطية لم تصوت لفائدة صعود راشد الغنوشي لرئاسة البرلمان مشددا على ان نواب الكتلة سيصوتون مع عريضة لسحب الثقة من الغنوشي وعلى ان الشرط الوحيد بغض النظر عن الجهة صاحبة المبادرة ان تتم العملية في مسار قانوني وان تكون اللائحة قانونية .

واعتبر انه ليس لمبادرة عبير موسي اية اهمية مبرزا انه كان الاحرى بها ان توجه مبادرتها لمن يسند الغنوشي .

وكانت عبير موسي قد اعلنت يوم امس انها وجهت مبادرتها لعدد من الكتل والمنظمات الوطنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *