قالت سلمى المولهي رئيسة الجامعة التونسية للتنس، إنها  تنتظر إنجازًا تاريخيًا من نسور قرطاج في منافسات كأس “ديفيز”.

وينافس منتخب تونس، على ورقة التأهل للمجموعة الأولى، يوم غد الجمعة وبعد غد السبت، أمام زيمبابوي.

وأضافت المولهي في مؤتمر صحفي “كأس “ديفيز” هو  بمثابة كأس العالم، وسعيدة بعناصر المنتخب والمدرب والقائد وليد الجلالي”.

وتابعت “هناك مجهودات وتضحيات مبذولة من كافة الأطراف، وواثقة من تحقيق حلم التنس التونسي”.

ونوهت “متفائلة خاصة مع وجود تكاتف كبير بين اللاعبين والجهاز الفني”.

من جهته قال مالك الجزيري “اللعب في كأس “ديفيز”، شرف كبير بالنسبة لي، بعد المساهمة في رفع راية تونس”.

وأوضح “ألبّي نداء الواجب في كل الأوقات دون تردد، وأشكر رئيسة الجامعة التونسية للتنس على الدعم المتواصل”

وأضاف “أتمنى أن تقف سلطة الإشراف إلى جانب الجامعة التونسية للتنس، لأنه يستحق ذلك بالنظر للنتائج التي يحققها التنس التونسي”.

وأبدى وليد الجلالي قائد ومدرب منتخب تونس في كأس “ديفيز”، ارتياحه لظروف التحضيرات التي جرت استعدادًا لمواجهة زيمبابوي.

وقال الجلالي “نملك أفضل مجموعة قادرة على فرض نفسها في هذا الموعد العالمي، جاهزون لكسب التحدي أمام زيمبابوي”.

وزاد “الجامعة التونسية وفرت لنا سبل النجاح، ونتطلع لإنجاز تاريخي بالصعود إلى المجموعة الأولى التي تضم منتخبات عالمية”.

ويمثل تونس أمام زيمبابوي، مالك الجزيري واسكندر منصوري وعزيز دوقاز ومعز الشرقي وعزيز الواقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *