نقابة الأساسي تقرّ يوم غضب وطني ومسيرات

أعلن كاتب عام النقابة العامة للتعليم الأساسي نبيل الهواشي خلال ندوة صحفية اليوم الثلاثاء 25 أكتوبر 2022 تنظيم يوم غضب وطني في ساحة باب بنات ثم التوجه إلى ساحة القصبة يوم 1 نوفمبر 2022 يتوج بلقاءات جهوية.  

كما أعلن الهواشي الانطلاق في تنظيم مسيرات من المندوبيات الجهوية للتربية في اتجاه مراكز الولايات وذلك انطلاقا من الغد الأربعاء 26 أكتوبر 2022.

وتأتي هذه التّحركات الاحتجاجية كردّ من النقابة العامة للتعليم الأساسي على تصريحات وزير التربية التي دعا فيها النواب المقاطعين للعودة إلى التدريس ضمن المقترحات التي قدمتها الوزارة لحل هذا الإشكال أو سيتم اعتبارهم متخلين وسيتم تعويضهم قريبا تجنبا للدخول في سنة بيضاء.

واعتبر كاتب عام النقابة العامة للتعليم الأساسي أن هذه التصريحات غير مسؤولة وتحمل تهديدا ووعيدا للنواب  .

وعليه دعت النقابة منخرطيها إلى رفض تدريس الفصول المكتظة بسبب اعتماد سياسة الضم وعدم قبول أي تلميذ من خارج قائمة التلاميذ المصادق عليها من قبل مجالس الأقسام والمجلس البيداغوجي  بالإضافة إلى مواصلة الاعتصام بالمندوبيات الجهوية للتربية ومواصلة مقاطعة الدروس والذي يشمل خريجي الإجازة التطبيقية دفعتي 21/22 ونواب دفعة 22 والمعتمرين والنواب خارج الاتفاقية والأعوان الوقتين دفعات 18 إلى 21 والمصنفون في الصنف الفرعي أ3.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *